الشارقة صديقة للطفل يستعرض مشروع التخطيط العمراني الصديق للطفل في روما

شارك مكتب الشارقة صديقة للطفل التابع للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، في الدورة السادسة من بينالي الأماكن العامة الذي استضافته العاصمة الايطالية روما مؤخرا على مدار ثلاثة أيام تحت شعار الأطفال والأماكن العامة” حيث استعرض تجربة الإمارة المتكاملة في مجال التخطيط العمراني الصديق للطفل. وقدمت الدكتورة حصة خلفان الغزال المدير التنفيذي لمكتب الشارقة صديقة للطفل خلال الفعالية التي بثت مباشرة من كلية الهندسة المعمارية ف جامعة روما تري في إيطاليا بحضور نخبة من صناع السياسات وممثلي منظمات المجتمع المدني والمهندسين المعماريين وخبراء التصميم والتخطيط العمراني من إيطاليا ومختلف أنحاء العالم.. عرضا تقديميا شرحت من خلاله عددا من دراسات الحالة والأبحاث والمشاريع الدولية وعرفت بمسيرة إمارة الشارقة والانجازات التي حققتها بعد اعتمادها من قبل منظمة اليونيسف كأول مدينة صديقة للأطفال واليافعين في المنطقة. وأطلعت الدكتورة حصة الغزالى الحضور على مشروع “التخطيط العمراني الصديق للطفل” الذي أطلقه المكتب بالتعاون مع مجلس الشارقة للتخطيط العمراني وبالشراكة مع منظمة اليونيسف وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية “موئل الأمم المتحدة” بهدف حشد الجهود من أجل تخطيط وتصميم وإدارة المشاريع العمرانية ف الامارة بما يضمن للأطفال بيئة آمنة ومحفزة لقدراتهم وتلبي احتياجاتهم وحقوقهم وذلك من خلال أخذ أفكار الأطفال واليافعين بعين الاعتبار ف تصميم مساحات عامة صديقة للطفل وتتوفر فيها أعلى المعايير العالمية. وأوضحت الدكتورة حصة خلفان الغزال أن المشروع استهدف الأطفال والشباب من جميع الفئات العمرية والقدرات وأتاح لهم فرصة تقديم أفكارهم ومقترحاتهم عبر العديد من الجلسات النقاشية تحت إشراف مجموعة من الخبراء والمختصين حيث تضمن عددا من الورش والفعاليات منها ورشة مكثفة أقيمت عام 2019 على مدار يومين بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية /موئل الأمم المتحدة/ شارك بها 48 طفلا منهم 20 فتاة من الفئة العمرية 119 عاما ف رسم أفكارهم الابداعية المتعلقة بتخطيط المساحات العامة باستخدام لعبة “ماين كرافت” الالكترونية. كما نظم المشروع جولة استطلاعية للأطفال والشباب ف الفئة العمرية 18 8 عاما لتحديد المنطقة التي ستبنى فيها الحديقة ولتقييم موا صفات الموقع من حيث الراحة وإمكانية الوصول وإجراءات السلامة. وف إطار مبادرة لتقييم الأماكن العامة في المدينة.. قامت مجموعة من 45 شابا وشابة من الفئة العمرية 20 22 عاما 230 مكانا عاما البيانات بتقييم والمدربين بجمع مفتوحا في مدينة الشارقة لتحديد الثغرات والصعوبات حيث إمكانية الوصول إليها ومعايير القائمة من السلامة فيها ومدى قدرتها على تلبية احتياجات السكان المختلفة وغيرها

أخر الأخبار

اشترك فى نشرتنا الإخبارية


    تابعونا

    © 2020 مكتب الشارقة صديقة للطفل    |    جميع الحقوق محفوظة

    تصميم وتطوير: امه ديزاين